مختبرات تفنن

نظم مشروع تفنن منذ شهر سبتمبر 2018 الى شهر نوفمبر 2021 ثلاثين مختبرا تعليمي تشاركي لفائدة عدد كبير من الفاعلين في الشأن الثقافي. تهدف هذه المختبرات، سواء كانت اقليمية أو موضوعية أو رقمية، الى ترسيخ وتعزيز مهارات المشاركين فيها (نشطاء كانو او عاملين بالقطاع الثقافي العمومي) بطريقة تشاركية ومتعدد التخصصات للتعلم، لبناء سياسات عامة من شأنها أن تساهم في إيجاد الحلول للمشاكل الملموسة المشتركة. تعتبر هذه المختبرات فرصة للتشبيك وتوطيد العلاقات بين المجتمع المدني وممثلي القطاع العام بطريقة مبتكرة. تعتمد مختبرات تفنن على أساليب تعليمية حديثة وسهلة وطريفة يستخدمها فريق من الميسرين المشرفين على هذه المختبرات. يشارك المتدربين في آخر كل مختبر في حوارات مفتوحة او نقاشات لتقييم محتوي المختبر. كما تشارك جميع الجهات الثقافية الفاعلة في تونس من المجتمع المدني، والقطاع العام، والشركات الخاصة، والفنانين، والباحثين، والصحفيين، إلخ. تتم المشاركة في هذه المختبرات عبر دعوة مفتوحة وفق معايير محددة مسبقا تحدد أهلية المشاركة فيها. سيتم وضع المحتويات التعليمية للمختبرات على الإنترنت وإتاحتها للجميع. أثناء المرحلة التجريبية من الانطلاق في المختبرات، قام مشروع تفنن القيام بأول المختبرات في ولاية بنزرت وجربة.

الجمهور المستهدف
يستقبل كل مختبر ما بين 15 الى 50 شخصًا ويستمر لمدة يومين.