مختبر 2 تفنن منوبة و زغوان

نظم مشروع تفنن – تونس الإبداعية، يومي 10 و 11 ديسمبر 2019 ، المختبر التعليمي و التشاركي الثاني لفائدة الفاعلين الثقافيين بكل من ولايتي منوبة و زغوان. تمكن المشاركون الممثلون لكل من المجتمع المدني و القطاع العام و القطاع الخاص من تطوير المهارات المكتسبة في المختبر الأول و تشارك الخبرات.

خلال هذا المختبر قدم مشاركان شهادتان حول جمعيتيهما :

خالد الشايب ممثل عن جمعية المحافظة على مدينة زغوان، قدم منظمته التي تعمل على تثمين التراث المحلي و التي ستقوم بترميم مقر بلدية زغوان السابقة التي استعملها الاستعمار الفرنسي لمدة 100 عام وتحويلها إلى مركز ثقافي ينظم أنشطة فنية و يحتوي معرض فني و مجموعة كتب حول تاريخ المنطقة و تاريخ المياه.

سارة بن عيسى ممثلة عن جمعية الفنانات المغاربيات قدمت أنشطة منظمتها مثل ورشات الرسم لفائدة النساء و البنات المعتقلات والأطفال فاقدي البصر.

لوحتان مرسومتان من قبل بنات مركز إصلاح القاصرين الجانحين بالمغيرة و بنات مركز الرعاية الإجتماعية للأطفال بتونس

بعد الشهادت، تم تشكيل خمسة فرق و كل فريق قام بصياغة فكرة مشروع و قدمها للجنة التحكيم.

نتائج التصويت للمشاريع

فاز بالجائزة الأولى فريق “بالكتاب نثقف، نؤهل و نربي” الذي قدم فكرة مشروع بنفس الإسم. يهدف هذا المشروع إلى حث أطفال و شباب منطقة زغوان على المطالعة و إستعمال الكتاب كوسيلة للحد من ظاهرة العنف و تقليص الهجرة الغير شرعية و إعادة تأهيل الشباب و بناء الأسرة و ذلك من خلال حملات تحسسية و تربوية و نفسية و اجتماعية و أنشطة ثقافية بإستخدام الكتاب و بالإعتماد على دورات تكوينية في المسرح و الموسيقى.
يمثل هذا المشروع  شراكة بين المندوبية الجهوية للثقافة و شبكة مكتبات زغوان و جمعيات “أصدقاء الكتاب والمكتبة بالفحص” و “أصدقاء المكتبات  العامة بزغوان” والمؤسسات التعليمية والثقافية العامة والخاصة.
    فريق “بالكتاب نثقف، نؤهل و نربي” 
أما الجائزة الثانية فقد كانت من نصيب فريق “ايجا تفنن” الذي قدم مشروع بعنوان “يا ريفنا الفنان”. هدفه المساهمة في فك العزلة عن المنطقة الريفية ببرج العامري (منوبة) عبر إقامة ورشات مسرح و موسيقى و مختلف الأنشطة الثقافية لثلاثة عشر ألف طفل و شاب. تمت صياغة فكرة هذا المشروع ضمن شراكة بين كل من جمعية كرنفال منوبة و جمعية فنون و الجمعية الثقافية للموسيقى و الفنون بالبطان (منوبة) و 3 مؤسسات ثقافية عمومية.
    فريق “ايجا تفنن”
كما اقترحت الفرق الأخرى أيضًا أفكارًا مثيرة للاهتمام:
  • شباب بين الإصلاح و الإبداع : تأطير و إستقطاب مجموعة من الشباب المهدد بالتطرف قصد الحد من ظاهرة العنف و تحويل السلوكات السلبية إلى طاقات إبداعية
  • عرائس الماء : تثمين موقع معبد المياه بمنطقة زغوان و جعله وجهة ثقافية و سياحية و التعريف بخصوصيات الجهة
  • بلد زغوان : تثمين التراث بالمدينة العتيقة بزغوان بإستعمال التكنولوجيات الجديدة و فتح الفضاءات التاريخية للباحثين و تنظيم أنشطة ثقافية متنوعة
تجدر الإشارة إلى أن جميع الفرق ستحضى بتدريب في أحد مجالات الخبرة المختارة (يومين للفريق الفائز ويوم واحد للفرق الأخرى).
tfanen