تفنن يحتفل باليوم العالمي للتنوع الثقافي للحوار والتنمية

إحتفل تفنن، في 21 ماي.  باليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار و التنمية.

إذ يدعم تفنن – تونس الإبداعية  القطاع الثقافي التونسي منذ 2016.بتمويل من الإتحاد الأوروبي و تنفيذ المركز الثقافي البريطاني بالتعاون مع شبكة “المعاهد الوطنية الثقافية للإتحاد الأوروبي”.

يسعى تفنن  إلى :

– تعزيز التعددية الثقافية التونسية و جعل الثقافة في متناول الجميع

– دعم حرية التعبير والإبداع خاصة للأجيال الشابة

تسهر المعاهد الوطنية الثقافية للإتحاد الأوروبي مع تفنن على ترسيخ الحوار بين الثقافات ضمن القطاع الثقافي التونسي.

يساهم تفنن في أهداف التنمية المستدامة :

-تعليم جيد : العديد من الورشات الثقافية و التربوية وقع تقديمها للسكان المحليين (خاصة الأطفال و الشباب) من خلال  المشاريع المدعمة

– عمل لائق و نمو إقتصادي : خلق فرص شغل جديدة للفنانين و تنظيم مختبرات لتعلم و تشارك الممارسات الثقافية.

كما يدعم تفنن المشاريع بالمناطق المهمشة التونسية و ذلك بهدف الترويج للتنوع الثقافي المحلي .

بالرغم من الحجر الصحي الناتج عن أزمة فيروس كورونا،تمكن تفنن من بناء أواصر التضامن بين الفاعلين الثقافيين عبر حثهم على المشاركة بأعمالهم الفنية المجسدة للأمل و الإبداع و الإلهام عن طريق تظاهرات رقمية.

tfanen